ماهو اقصر يوم في السنة

كتاب كراسة - آخر تحديث: 2020-12-23 09:51
ماهو اقصر يوم في السنة - كراسة

عناوين

اقصر يوم في السنة ، الاثنين 21 ديسمبر يبدأ فلكيا فصل الشتاء ويستمر90 يوما، ويصادف معه ظاهرة الانقلاب الشتوي، حيث يحدث الانقلاب الشتوي للشمس في شهر ديسمبر، ويميل القطب الجنوبي للأرض نحو الشمس، التي تكون في هذا الوقت فوق مدار الجدي مباشرة عند خط عرض 23.44 درجة جنوبا.

الانقلاب الشتوي

يحدث الانقلاب الشتوي بسبب ميلان محور الأرض وحركتها حول الشمس، فيتبادل النصف الشمالي والنصف الجنوبي الأماكن في استقبال ضوء الشمس، وخلال يوم الانقلاب الشتوي يكون القطب الشمالي للأرض مائل بعيداً عن الشمس وتصل الشمس ظاهرياً إلى أقصى نقطة جنوب السماء واقعة مباشرة فوق مدار الجدي ويكون طول النهار أقل من 12 ساعة في جميع المواقع شمال خط الاستواء، في حين أن المناطق جنوب خط الاستواء اقصر يوم في السنة، حيث يكون النهار أطول من 12 ساعة.

اقصر يوم في السنة

يوم 21 ديسمبر اقصر يوم في السنة، مع انه فلكيا بداية فصل الشتاء، إلا أن اليوم يصادف ظاهرة الانقلاب الشتوي، حيث تكون الشمس عمودية تماما علي مدار الجدي، الذي يقع جنوب خط الاستواء خلال العام، وبذلك يكون طول الليل13ساعة و57 دقيقة، وهو أطول ليل خلال السنة، بينما يكون طول النهار 10 ساعات و3 دقائق، وهو اقصر يوم في السنة، خلال العام.

كيف يحدث الانقلاب الشتوي

الانقلاب الشتوي حدث فلكي يحدث عندما تكون الشمس في السماء، عند أكبر زاوية علي طرف مستوي خط الاستواء، وتبعا للتقويم والمنطقة من الكرة الأرضية فإن الانقلاب الشتوي قد يحدث بالأيام من 20إلي 23 ديسمبر من كل عام، في نصف الكرة الشمالي، وبين20يونيو إلي 23 يونيو من كل عام في نصف الكرة الجنوبي، وفي يوم الانقلاب يكون أطول ليل في العام، و اقصر يوم في السنة.

ما بعد يوم الانقلاب الشتوي

بعد اقصر يوم في السنة، عقب انتهاء الانقلاب الشتوي تبدأ الشمس بالصعود إلي الشمال في حركتها الظاهرية، حيث يتناقص طول الليل، ويزداد طول النهار، حتى يتساوى الليل مع النهار، يوم 21 مارس، يوم بداية الربيع من كل عام.

الاحتفال بظاهرة الانقلاب الشتوي

احتفلت الحضارات القديمة بيوم الانقلاب الشتوي، ليس لكونه اقصر يوم في السنة، بل لأنه حدثا فلكيا مهما لدي الشعوب القديمة، وكان كذلك موسم ذبح الماشية توفيرا للأعشاب التي كانت تتناولها في الشتاء، والحفاظ على حياة الأشخاص في أصعب شهور العام الباردة، كما كان هذا التوقيت موسم تعتيق الخمر والنبيذ.

-      كرنفال دونغزي: تقيم مهرجان الـ "دونغزي"  شعوب آسيا بمناسبة الانقلاب الشتوي الذي يعد أحد أهم مناسبات العام، وتعني كلمة "دونغزي" قلب الشتاء، وهو وقت الاحتفال بعودة الأيام الطويلة وزيادة الطاقة الإيجابية، ويعود أصل هذا الاحتفال إلى فلسفة التوازن والتناغم في الكون -وما يعرف بـ "بين ويانغ".

-      ميزوأمريكا: يقيمه شعوب جنوبي أمريكا الشمالية وحتى شمالي كوستاريكا، تحتفل في مناسبة الانقلاب الشتوي بإقامة ما كان يُعرف باسم رقصات الطائرِين حيث يؤديها أشخاص في وضع طيران، ويُعتقَد أن أول من أقام هذه الاحتفالات هم شعوب "ناهوا" و "واستك" و "أوتومي" في المكسيك، وهي لا تزال تُقام حتى يومنا هذا.

-      ليلة يلدا: يُقام كرنفال "شب يلدا" أو ليلة يلدا في أطول وأحلك ليالي العام

-      تشاتارماس (باكستان): تعيش أقلية الكالاش الوثنية في وديان جبال هندوكوش في باكستان، المتاخمة للحدود الأفغانية، وفي ديسمبر، من كل عام يقيم شعب الكالاش كرنفال يُدعى "تشاتارماس" احتفالا بظاهرة الانقلاب الشتوي.

-      كرنفال ساتورن (روما القديمة): كان كرنفال ساتورن، إله الحصاد، يقام في روما القديمة ابتداء من 17 ديسمبر، وتمتد الاحتفالات لسبعة أيام.

-      الكريسماس: بحسب التقويم اليولياني، الذي استخدمه الرومان القدماء، كانت عملية الانقلاب الشتوي تقع في 25 ديسمبر، من كل عام، واختار المسيحيون التشبث بالميقات الذي حدده التقويم اليولياني للاحتفال بميلاد المسيح في 25 ديسمبر، من كل عام.

-      كرنفال يول (أوروبا الشمالية في عصور ما قبل المسيح): كانت الشعوب الاسكندنافية الوثنية في أوروبا الشمالية في العصور التي سبقت مجيء المسيح تقيم كرنفال "يول" في ديسمبر، من كل عام احتفالا بظاهرة الانقلاب الشتوي، وكانت توقد المشاعل رمزا لدفء ونور الشمس العائدة رغم الظلام، لم تزل حتى اليوم تشيع بعض طقوس تلك الاحتفالات في الكريسماس.