ما واجبك تجاه امك ولماذا

كتاب كراسة - آخر تحديث: 2020-9-15 20:44
ما واجبك تجاه امك ولماذا - كراسة

عناوين

ما واجبك اتجاه امك ولماذا ؟ سؤال قد يطرح بعدة مواقف ومناسبات فالأم مثال ورمز العطاء ،دائمًا ما تقدم لأبنائها جلّ ما تملك من وقت وعاطفة ومال، فيتمثل عطائها بكل ما ينبع منها من حركة وكلمة وسكون ومشاعر ومادة، فالأم الشخص الوحيد في العالم الذي يهب دون أن ينتظر مقابل والشخص الوحيد الذي يتمنى أن يراه أبنائه خيرًا وأفضل وأنجح منه، ولكن في مقابل هذا العطاء طالب الإسلام والمنطق أن يكون للأم حقوق حيث يجب أن يسأل كل ابن سؤالًا دائمًا يكرره باستمرار ما واجبنا اتجاه امنا ولماذا ، وبما أن هذا الموضوع غالبًا ما يطلب من طلاب المدارس كموضوع تعبير قررنا أن نسرد تعبير متكامل عنوانه ما واجبك اتجاه امك ولماذا خلال فقرات هذا المقال.

مقدمة بعنوان ما واجبك اتجاه امك ولماذا

لا يمكن أن تخُط يدانا كلامًا يعبر عن حب الأم لنا ويكافئ مجهودها الجبار منذ اللحظة الأولى التي نشأنا فيها في أحشائها إلى يومنا هذا، فهي أعظم كائن يحيط بنا من جميع الجهات ليقدم لنا الدعم والقوة والحب لنرتقي في مجتمعنا ونتطور ونكسب العلم والمعرفة ونتربع على عرش التمييز، ولأجل ذلك أمهاتنا لهنّ علينا فضل ويجب أن نرد لهم ولو بالجزء البسيط ونقوم بواجبنا اتجاههم لعلنا ننال رضاهم وننال رضا الله من بعدها ونصل بذلك لأعلى ما نطمح نجاح وتوفيق في الدنيا ورضا الله وجنته في الآخرة.

ما واجبك اتجاه امك ولماذا موضوع تعبير

يميل الإنسان بطبعه إلى الالتفات لحقوقه وقد يتناسى أو يجهل ما هي واجباته اتجاه الغير، ولكن سأسرد لكم فيما يلي بعض من واجباتنا اتجاه امهاتنا وهي كالتالي:

  1. البر والطاعة واحترامها في جميع الأوقات والمواقف.
  2. مبادلتها الحب والعاطفة والاهتمام.
  3. الاستماع لحديثها بأذان صاغية.
  4. الرد عليها باحترام وهدوء.
  5. احترام نصيحتها والعمل بها.
  6. القيام على خدمتها.
  7. طلب الرضا منها.
  8. تقديم الهدايا ولو كانت رمزية كرسالة أو وردة.
  9. مدحها وذكر حسانتها أمامها أو بغيابها.
  10. مساعدتها في شؤون المنزل وقضاء بعض الأعمال عنها.
  11. التكلم معها بصوت لين ومنخفض.
  12. تذكيرها بأمور الدين إن نسيت.
  13. تخصيص مبلغ مالي لها من قبل أبنائها الكبار.
  14. إعلامها عن أي تطورات تحدث حولها مثل التطورات التكنلوجية.
  15. إشعارها بمدى أهمية وجودها بجانبنا.

خاتمة تعبير عن ما واجبك اتجاه امك ولماذا

فواجباتنا اتجاه امهاتنا كثيرة جدًا ومهما قدمنا لهم لن نصل لجزء مما قدموه، ولأجل ذلك يجب أن يكون برنا بهم وعطائنا لهم دون تكلف وبحب واحترام شديد، حيث يجب أن تكون الأم الأولوية الأولى في حياة أبنائها، مع ضرورة الأخذ في رأيها ومشاركتها أطراف الحديث وإشعارها بأنها القلب النابض في حياة أبنائها هو ما يشعرها بأن ما قدمته لأبنائها لم يضع هباءًا منثورا.