من هو كليم الله

كتاب كراسة - آخر تحديث: 2021-3-27 11:45
من هو كليم الله  - كراسة

عناوين

من هو كليم الله، لقد من الله على الناس بالكثير من النعم والعطايا التي لا تعد ولا تحصى ولا يمكن جمعها ومن هذه النعم علينا إرسال الله تعالى الأنبياء والرسل حتى يعلمونا ديننا ويخرجوننا من الظلمات الى النور فالأنبياء عليهم السلام لهم مكانة رفيعة وعالية عند الله تعالى وحمل عدد من الأنبياء عليهم السلام ألقاب تليق بمقامهم ومكانتهم عليهم السلام وفي هذا المقال سوف نتحدث عن أحد القاب الأنبياء عليهم السلام وهو كليم الله وسوف نتحدث عن من هو كليم الله عليه السلام.

الحكمة من بعث الأنبياء والرسل

هناك مجموعة من الحكم التي من أجلها بعث الله تعالى الأنبياء والرسل ومن هذه الحكم:

  • بيان حال الإنسان يوم القيامة وكيف المؤمن يكون بحالة نعيم وراحة والكافر يكون بحالة ذل وعقاب.
  • دعوة الناس الى توحيد الله تعالى والايمان بالله فقط.
  • أرسل الله تعالى الانبياء والرسل رحمة للعالمين.
  • توضيح الأمور الغيبية التي لا يدركها الناس بعقولهم.
  • إقامة الحجة على الناس.

من هو كليم الله

طرق تبليغ الله سبحانه وتعالى للرسالات لأنبيائه ورسله مختلفة فمنهم من بلغه الله سبحانه وتعالى عن طريق الوحي وهو جبريل عليه السلام ومنهم من كلمهم الله سبحانه وتعالى من وراء حجاب أي أن الله سبحانه وتعالى يكلمهم ولكن دون أن يروه وقد كان نبي الله موسى من الأنبياء الذين كلمهم الله تعالى من وراء حجاب ولقب موسى عليه السلام بكليم الله.

معجزات كليم الله سيدنا موسى عليه السلام

لقد أيد الله سبحانه وتعالى أنبيائه ورسله بالمعجزات وهي أمور خارقة للعادة حتى يقيم الحجة على الناس ومن اولئك الأنبياء هو نبي الله تعالى موسى عليه السلام ومن معجزات سيدنا موسى:

  • تظليله بالغمام.
  • معجزة اليد البيضاء وهي أن كليم الله تعالى سيدنا موسى عليه السلام كان يضع يده في جيبه وتخرج بيضاء من غير سوء.
  • إنزال طعام المن والسلوى عليه وعلى قومه.
  • إنقاص المحاصيل والثمرات على فرعون وقومه.
  • معجزة العصا وهي العصا التي كان يهش بها سيدنا موسى على غنمه وكان يقضي بها بعض الحوائج؛ فحولها الله سبحانه وتعالى الى أفعى التهمت ما صنعه سحرة فرعون.

سبب لقب كليم الله

بعد معرفتنا من هو كليم الله سبحانه وتعالى سوف نتعرف على دلالة تسميته بهذا الإسم فقد منّ الله على بعض الأنبياء بتكليمه لهم ومخاطبته لهم وفي هذا تكريم وتشريف لهم فالتكليم منزلة رفيعة جدا وهبها الله سبحانه وتعالى لبعض أنبيائه ومن الأنبياء الذين كرمهم الله سبحانه وتعالى بالتكليم هو نبي الله موسى عليه السلام فقد اصطفاه الله تعالى وكلمه وهو أحد اولي العزم من الرسل فقد كلمه الله ورفع منزلته حيث قال الله تعالى (ورسلاً قد قصصناهم عليك من قبل ورسل لم نقصصهم عليك وكلم الله موسى تكليما) .ولهذا السبب لقب سيدنا موسى بهذا اللقب .

ولادة سيدنا موسى عليه السلام

ولد سيدنا موسى في سنة يقتل فيها الذكور بأمر من فرعون ببني اسرائيل إذ كان فرعون بأمر بقتل المواليد الذكور في سنة ويتركهم أحياء في السنة التالية وكان موسى من مواليد السنة التي يقتل بها الذكور ولكن أمه لم تخبر أحد عن ولادته وذهبت متخفية واهتدت بأن تلقي ابنها في اليّم وذلك بعد وضعه في تابوت وتم ذلك الأمر بأمر من الله سبحانه وتعالى مع طمأنة الله تعاله لها بأنه سوف يرجع سليماً معافى وقد سار الماء بموسى عليه السلام حتى وصل الى يد جواري فرعون وأعطينه الى آسيا أمرآة فرعون التي طلبت من فرعون أن يبقيه معها ليتخذوه ولداً لهم وكانت أم موسى عليه السلام قد أرسلت ابنتها لكي تتبع آثره وكان سيدنا موسى قد رفض المرضعات جميعهم فأخته التي تابعت أثره أرشدتهم على أمها لترضعه وبذلك تحقق وعد الله بعودة سيدنا موسى الى حضنها كي تقر عينها ولا تحزن.

بعثة سيدنا موسى عليه السلام

أخذ سيدنا موسى يبحث عن نارٍ ليلاً في مصر ولكن لم يجد الى أن رأى ناراً بجانب جبل فترك أهله وذهب لوحده ثم سمع صوتا يناديه عند وصوله الى النار فكان الله سبحانه وتعالى يناديه ويكلمه اذ اخبره انه رب العالمين وانه اصطفاه ليبلغ الناس ويدعوهم الى الوحيد بالله ثم سأله ربه عن العصا التي يمسكه فأخبره بأنه يهش بها على غنمه ويقضي بها حوائج أخرى فطلب منه الله تعالى أن يلقيها فألقاها فإذا هي حية تسعى بأمر من الله؛ ففزع موسى عليه السلام الا أن الله طمأنه وأخبره بأنه سوف يعيدها الى صورتها الأولى ثم أمره الله سبحانه وتعالى بأن يدخل يده الى جيبه فادخلها فخرجت بيضاء من غير سوء وكانت آية أخرى وقد أجرى الله تعالى عدة معجزات تؤيد رسالة موسى عليه السلام وقد أمره بأن يتجه الى فرعون ويبلغه ويدعوه الى توحيد الله تعالى واتباع اوامره فسأله موسى بالتيسير وانشراح الصدر وأن يرسل معه أخاه حتى يعينه على هذا الأمر فاستجاب الله تعالى له وارسل معه أخاه هارون وبذلك أرسل سيدنا موسى الى قومه ليبلغهم رسالة ربه قال تعالى (وما تلك بيمينك يا موسى * قال هي عصاي اتوكأ عليها واهش بها على غنمي ولي فيها مآرب أخرى* قال ألقها يا موسى* فألقاها فإذا هي حية تسعى* قال خذها ولا تخف سنعيدها سيرتها الأولى * واضمم يدك الى جناحك تخرج بيضاء من غير سوء آية أخرى*لنريك من آياتنا الكبرى*اذهب الى فرعون إنه طغى*قال رب اشرح لي صدري * ويسر لي أمري* واحلل عقدة من لساني*يفقهوا قولي*واجعل لي وزيراً من أهلي* هارون أخي*اشدد به أزري*واشركه في أمري).

خروج موسى عليه السلام من مصر

في أحد الليالي مر سيدنا موسى عليه السلام بأحد طرقات المدينة فوجد رجل يهودي يقتتل مع رجل أخر من قوم فرعون فطلب منه اليهودي النصر والعون فنصره عليه السلام وتقاتل مع الرجل الآخر فقتله من غير عمد وندم موسى على فعلته وذهب لكي يختبئ من جنود فرعون الذين كانو يبحثون عنه في كل مكان فذهب سيدنا موسى هاربا من مصر الى مدين.

هزيمة موسى عليه السلام لفرعون

ذهب موسى واخاه هارون الى فرعون بالمعجزات ودعوه الى توحيد الله كثيراً لكنه لم يستجيب لدعوتهم واتهمهم بالسحر وهناك أمر الله سبحانه وتعالى موسى عليه السلام بأن يخرج هو وقومه من مصر ولما وصل البحر كانت معجزته هناك بأنه شق البحر الى نصفين ومر هو وقومه من ذلك الشق الى الضفة الأخرى بينا غرق فرعون والذين معه.

ما ثبت من القاب الأنبياء

لبعض الأنبياء القاب قد ثبتت ومنها:

  • خليل الله؛ وهو سيدنا إبراهيم عليه السلام.
  • روح الله؛ وهو سيدنا عيسى عليه السلام.
  • حبيب الله؛ وهو سيدنا محمد صل الله عليه وسلم.
  • صفي الله؛ سيدنا آدم عليه السلام.

وثبت هناك مجموعة من الصفات والمعاني لبعض أنبياء الله مثل؛ صبر أيوب ، وجمال يوسف ، واسماعيل ذبيح الله .

في نهاية المقال قد تبين لنا من هو كليم الله وهو سيدنا موسى عليه السلام وقد ذكرنا نبذه عن حياته رضي الله عنه وارضاه.